مسؤولون حكوميون تونسيون يعقدون، حاليا، جلسة طارئة مع ممثلين عن طيران الامارات لبحث قرارها منع سفر التونسيات

الاثنين, ديسمبر 25, 2017 - 12:45

 يعقد مسؤولون تونسيون من وزارتي النقل والداخلية وديوان الطيران المدني والمطارات وممثلون عن طيران الامارات، حاليا، اجتماعا طارئا في تونس لتشكيل خلية ازمة لوضع ترتيبات لتنفيذ قرار اتخذته تونس الاحد بتعليق رحلات شركة طيران "الاماراتية" الى تونس على خلفية اقدام هذه الاخيرة على منع نقل التونسيات على متن رحلاتها، وفق ما أفادت به "وات" مصلحة الاعلام بوزارة النقل. 
ونشرت شركة طيران "الامارات " تغريدة على موقعها الرسمي على تويتير" منذ 12 ساعة تقريبا جاء فيها "بناء على تعليمات السلطات التونسية، وابتداء من اليوم الاثنين، تعلق طيران الامارات رحلاتها من تونس واليها، وحتى اشعار آخر". 
واضاف ذات المصدر "أن خلية الازمة التي يجري، حاليا، تشكيلها تهدف الى التوصل الى ترتيبات لتنفيذ قرار تعليق الرحلات وتتبعه والتخفيف من حدة التوتر الى ان يتم التوصل الى حلول للمشكل القائم وذلك في اطار احترام الاتفاقيات الموقعة بين البلدين على ان تصدر الوزارة بيانا حول الاجتماع الجاري في وقت لاحق".
وخلف قرار طيران "الامارات" موجة ادانات واسعة في تونس ودفع القرار بالدبلوماسية التونسية الى التحرك مما افضى الى رفع قيود السفر انطلاقا من تونس، يوم الجمعة المنقضي، فحسب، في حين بقيت سارية المفعول على النساء التونسيات خارج تونس.
وكتب وزير الشؤون الخارجية الاماراتي انور قرقاش في تغريده له على تويتر امس الاحد " تواصلنا مع الأخوة في تونس حول معلومة أمنية فرضت إجراءات محددة وظرفية ..." 

المناطق: 

تعليقات الفيسبوك