عبير موسي: الحزب الدستوري الحرّ سيتقدم بقائماته في إنتخابات 2019

الثلاثاء, أوت 14, 2018 - 08:45

وفقا لما أكدته رئيسة الحزب الدستوري الحرّ عبير موسي، ، فأنّ حزبها حسم مسألة مشاركته في الإنتخابات التشريعية لسنة 2019، بكلّ الدوائر الإنتخابية، مثلما كان تقدّم بقائماته في الإنتخابات البلدية لسنة 2018.

وشددت عبيرموسي  على اولوية  عودة  الحزب إلى الساحة السياسية "متعافيا معتبرا ان ذلك سيساهم في إنقاذ تونس، من خلال التفاف الشعب التونسي حول الفكر البورقيبي الدستوري، تماما كما حدث خلال النضالات السابقة من أجل تحرير تونس من ربقة الإستعمار"، حسب تقديرها.

وقالت رئيسة الحزب خلال اجتماع بمناسبة الإحتفال بالذكرى 62 لصدور مجلة الأحوال الشخصية وبالذكرى الثانية لتأسيس الحزب "مؤتمر الثبات 13 أوت 2016"، أنّ "الحضور المكثف لقواعد حزبها والإلتفاف الكبير حوله يعد أكبر دليل على توسّع حزبها، جغرافيا في ظرف سنتين وعلى قدرته على استقطاب عدد كبير من التونسيين". معتبرة "إنّ ذلك يمثل منعرجا تاريخيا بالنسبة إلى الدساترة، بعد سنة 2011 وهو الإنطلاقة الحقيقية لنداء الوطن" وفق تعبيرها.

وكانت رئيسة الحزب الدستوري الحرّ استعرضت خلال هذا الإجتماع، الوضع العام في البلاد، منتقدة "ارتفاع نسب المديونية والتضخم وانحدار الإدخار وظاهرة السياحة الحزبية والأزمة الخانقة التي تمر بها تونس، على كلّ المستويات"، من وجهة نظرها.

كما أكدت في هذا السياق أنّ حزبها يطالب بتنقيح دستور 2014 الذي اقترح الحزب الدستوري الحر صياغة دستور جديد بديلا عنه.

وبشأن إمكانية ترشّحها إلى الإنتخابات الرئاسية 2019، أوضحت موسي أنّ هذه المسألة مازالت سابقة لأوانها وستحسم داخل هياكل حزبها وبعد استشارة موسعة تنطلق من قواعد الحزب.

نوع: 
المناطق: 
الأقسام: