بريد العتيبة يكشف أدوار الإمارات وعلاقتها بمؤسسة موالية للكيان الصهيوني

الأحد, جوان 4, 2017 - 11:15

كشفت تسريبات البريد الإلكتروني المخترق للسفير الإماراتي بواشنطن يوسف العتيبة عن وجود علاقة وثيقة بين الإمارات ومؤسسة موالية للكيان الصهيوني، وعن مساع إماراتية لتشويه صورة قطر والكويت، فضلا عن دور إماراتي في محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا ومحاربة الحركات الإسلامية.

ومن بين الرسائل المسربة جدول أعمال مفصل لاجتماع بين مسؤولين من الحكومة الإماراتية على رأسهم ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد، ومديرو مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات الموالية للكيان الصهيوني وهي مؤسسة نافذة لدى إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب، حيث طلبت المؤسسة من العتيبة لقاء مع القيادي السابق بحركة فتح محمد دحلان.
وتداولت الرسائل مقالا يتهم الإمارات ومؤسسة موالية للكيان الصهيوني بالوقوف وراء محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا صيف العام الماضي. 

المناطق: 
الأقسام: 

تعليقات الفيسبوك