أسباب دعوة أطراف في اتحاد الصناعة والتجارة لإقالة بوشماوي

الخميس, مارس 16, 2017 - 16:30

 يمر الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بأزمة حادة ، بعد تقديم الجامعة الوطنية للنسيج يوم الجمعة الماضية 11 مارس استقالتها من الاتحاد على خلفية إمضاء منظمة الأعراف على اتفاقية الزيادة في أجور العاملين بالقطاع الخاص .وقال رئيس الجامعة الوطنية للنسيج بلحسن غراب إن الجامعة لم تكن على علم بتوقيع الاتفاقية والتي تم إقرارها دون الرجوع إليها. وتابع" هذا القرار يهدد القطاع الذي يمر بصعوبات عديدة . واتهم أطرافا في الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بأنها تفطر في مصالحها وحسب" لا تهمها إلا مصالحها" وفق تعبيره . وهدد بعدم العودة إلى مظلة الاتحاد إلا في حالة استقالة وداد بوشماوي والتراجع عن الاتفاقية الممضاة. وقد تفاقمت الأزمة بعد أن أعلنت الجامعة الوطنية للجلود بدورها نيتها الاستقالة على غرار جامعة النسيج، مما زاد من حالة الارباك داخل اتحاد الصناعة والتجارة لا سيما بعد صدور بيان للجامعة الوطنية للنقل ينتقد فيه بشدة موافقة رئيسة الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة وداد بوشماوي على الزيادة في الاجور دون الرجوع إلى المؤسسات المعنية وعدم مراعاة ظروف القطاع وظروف الاقتصاد الوطني حسب ما جاء في البيان

 

 

 

 

نوع: 
المناطق: 
الأقسام: